مهدي المشاط يرد على تصريحات صالح بشأن موقفهم من خارطة الطريق

فجأة ظهر الرئيس السابق علي عبدالله صالح مهاجما من يتعاطى مع ما قال عنها مسميات الاقاليم ومخرجات الحوار و القرار الدولي 2216 و المبادرة الخليجية , واعتبر التعاطي معها خيانة وطنية جسيمة .

ووجه صالح خطابه عبر صفحته في الفيس بوك لمن قال عنهم الواقفين ضد العدوان , وكذا ممن هم خارج اليمن في إشارة فهمت ان الخطاب موجه الى وفد الحوثيين المتواجد في الخارج , في ظل تحركات دبلوماسية اقليمية ودولية لتحريك عجلة السلام على اساس المرجعيات الثلاث التي اعلن صالح رفضها .

غير ان الرد جاء سريعا من مدير مكتب زعيم جماعة الحوثيين عبدالملك الحوثي , وقال مهدي المشاط وعبر صفحته في الفيس بوك ايضا ان موقفهم من الخارطة الاممية واضح ومعلوم واعلن في بيان سابق مع وفد صالح .. وهو البيان الذي اكد في انذاك التعامل الايجابي مع المبادرة الأممية .. واضاف المشاط في منشوره ( من يظن غير هذا فهو واهم واهم واهم ) .

وتتصاعد أزمة عدم الثقة بين طرفي تحالف صنعاء ” صالح والحوثي ” وتتخذ أوجه مختلفة في وقت فشلت الحكومة المشكلة مناصفة من ممارسة مهامها في ظل سطوة الحوثيين وسيطرتهم على مفاصل مؤسسات الدولة .

ويمارس وفد الحوثيين برئاسة محمد عبدالسلام ناطق الجماعة نشاطا سياسيا مكثفا بشأن استئناف جهود السلام , بعيدا عن شريكه صالح او حتى الحكومة والمجلس السياسي المشكلين من الطرفين

The post مهدي المشاط يرد على تصريحات صالح بشأن موقفهم من خارطة الطريق appeared first on أبابيل نت.

ضربات استباقية للقوات السعودية على أهداف لمليشيا الحوثي في جازان ونجران ومقتل العشرات

نفذت القوات السعودية بمساندة طيران التحالف ضربات استباقية على أهداف تابعة لميليشيات الحوثيين والحرس المخلوع صالح.

وكانت أهداف الميليشيات التي قصفت قبالة محافظة الحُرث في منطقة جازان، أهداف متحركة لمركبات عسكرية حوثية، وعناصر تابعين للمخلوع صالح، كانوا ينوون تنفيذ هجمات على مقرات ومراكز رقابية عسكرية سعودية.

وفي منطقة نجران تمكنت القوات السعودية من تنفيذ عملية نوعية، بقتل ما لا يقل عن 12 عنصرا من ميليشيات الحوثي قبالة مركز سقام، بعد أن حاولوا جعل أحد الكهوف مخزنا لأسلحتهم ونقطة انطلاق لتنفيذ هجمات على الحدود السعودية.

The post ضربات استباقية للقوات السعودية على أهداف لمليشيا الحوثي في جازان ونجران ومقتل العشرات appeared first on أبابيل نت.

مراسل العربية ينشر فيديو للعمليات العسكرية الليلية للقوات السعودية على مواقع للحوثيين

نشر هاني الصفيان مراسل العربية فيديو يظهر العمليات العسكرية الليلية التي تقوم بها القوات السعودية على مواقع مليشيا الحوثي قبالة الحدود السعودية اليمنية.

لمشاهدة الفيديو أضغط هنا

The post مراسل العربية ينشر فيديو للعمليات العسكرية الليلية للقوات السعودية على مواقع للحوثيين appeared first on أبابيل نت.

ناطق الحوثيين يهدد بنقل المعركة وتوسيعها في جبهات ما وراء الحدود اليمنية

هدد االناطق باسم جماعة الحوثي، رئيس وفد الجماعة للمشاورات، محمد عبد السلام، بنقل المعركة وتوسيعها في جبهات ما وراء الحدود، الأراضي السعودية. وأكد عبدالسلام، مضي جماعته في الحرب دفاعا عن ما اسماه وجود الشعب اليمني بإرادة واعية وبصيرة ثاقبة.

وقال المتحدث باسم جماعة الحوثي، في منشور على صفحته بموقع فيسبوك، أن الحرب على اليمن، هي حرب أمريكية، مدعيا أن قرار الحرب على اليمن أعلن من واشنطن، مشيرا إلى أن النشاط الدبلوماسي الأمريكي، في الآونة الأخيرة، جاء في الوقت الضائع، لتسجيل مذكرات شخصية.

وأضاف “إنه لو كان هناك قرارا أمريكيا حازما بوقف العدوان ورفع الحصار لانصاعت المملكة رغما عنها”.

وتايع محمد عبد السلام، قائلا: إن المجلس السياسي الأعلى، وحكومة الإنقاذ، يمثلان إرادة الشعب، حسب قوله، وكلاهما نالا ثقة البرلمان، داعيا العالم إلى التعاطي معهما كشرعية دستورية وقانونية تعبر عن إرادة الشعب اليمني.

وأشار إلى أن قوات الجيش الموالية لجماعته، ولجانها الشعبية، قادرة على مواصلة المعركة، ومفاجأة من وصفه بـ”العدو” بما لم يخطر له على بال.

The post ناطق الحوثيين يهدد بنقل المعركة وتوسيعها في جبهات ما وراء الحدود اليمنية appeared first on أبابيل نت.

مجلس الأمن الدولي يوافق على قرار يدعم اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا

وافق مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة اليوم السبت على قرار يدعم اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا الذي تم بوساطة روسيا وتركيا.

وأعلنت روسيا وتركيا وقف إطلاق النار الأسبوع الماضي وهو الثالث من نوعه هذا العام وذلك في محاولة لإنهاء الصراع في سوريا والذي لا يزال مستمر منذ قرابة ستة أعوام.

وكالات

The post مجلس الأمن الدولي يوافق على قرار يدعم اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا appeared first on أبابيل نت.

نقابة مصافي عدن تؤكد صرف رواتب الموظفين وتدعوهم إلى عدم الانجرار وراء من يسعون لإيقافها

اصدرت النقابة العامة لمصافي عدن بيان نقابي اثر اجتماع عقد صباح اليوم السبت 31ديسمبر 2016م حذرت فيه محاولات البعض استغلال حاجة العمال لمرتباتهم لتنفيذ اجندة خاصة داخل المرفق الحيوي الذي يضم اكثر من 4 الف عامل.
ودعا البيان العمال والموظفين من عدم الانجرار وراء من وصفهم بالقلة ( كما وصفها البيان ) الهادفة لايقاف العمل بالمصفاة، واصفا اتحاد نقابات عدن بالكيان الشرعي الذي يختص بالامور النقابية .
وأكد البيان صرف راتب شهر اغسطس للموظفين، يوم الخميس القادم، لافتا الى انه سيتم تشكيل لجنة من النقابة والادارة وبعض العمال للقاء الرئيس عبدربه منصور هادي حلمناقشة توفير النفظ الخام ومستحقات المصفاة لدى شركة النفظ.
واختتم البيان بمطالبة العمال بتفويت الفرصة على من يريد ايقاف تشغيل مصافي عدن

The post نقابة مصافي عدن تؤكد صرف رواتب الموظفين وتدعوهم إلى عدم الانجرار وراء من يسعون لإيقافها appeared first on أبابيل نت.

الفريق الأحمر يطلع على آخر المستجدات الميدانية والعسكرية في صعدة

اطلع نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح على آخر المستجدات الميدانية والعسكرية في محافظة صعدة المعقل الرئيسي لجماعة الحوثي، وجهود تحرير محافظة صعدة، شمال اليمن، من المليشيات الانقلابية.

جاء ذلك خلال اتصاله بمحافظ صعدة هادي طرشان وقائد محور صعدة العميد عبيد الأثلة مباركا الانتصارات التي حققها أفراد الجيش، في جبهة البقع بمحافظة صعدة وما يحرزونه من تقدم كبير في وجه الميليشيات الانقلابية.

ولفت الأحمر إلى تضحيات أفراد الجيش الوطني وما يسطرونه من ملاحم بطولية في سبيل استعادة الدولة وإفشال محاولات التمدد الإيراني التي تهدف إلى زعزعة أمن واستقرار اليمن والمنطقة.

The post الفريق الأحمر يطلع على آخر المستجدات الميدانية والعسكرية في صعدة appeared first on أبابيل نت.

العالم يحتفل بحلول السنة الجديدة 2017 وسط إجراءات أمنية مشددة

انطلقت الاحتفالات بالعام الجديد في عدة دول، وستتواصل هذا المساء في بلدان أخرى. ويحتفل العالم بحلول السنة الجديدة 2017 وسط إجراءات أمنية مشددة بسبب التهديدات الإرهابية. وكانت 2016 سنة دامية بامتياز لكثرة الاعتداءات الإرهابية التي استهدفت العديد من المدن عبر العالم.

دشنت أسهم نارية عملاقة احتفالات استقبال العام الجديد في سيدني، في ظل إجراءات أمنية مشددة، بعد عام شهد سلسلة من الاعتداءات الدموية ضد مدنيين.

وضرب الإرهاب عدة دول في العالم: واغادوغو، إسطنبول، أورلاندو، بروكسل، باريس، نيس، برلين وبغداد وغيرها، قائمة طويلة من المدن التي استهدفتها اعتداءات في 2016.

وبدأ اليوم الأخير من العام باعتداء انتحاري مزدوج استهدف سوقا مزدحما في وسط بغداد أوقع 27 قتيلا على الأقل و53 جريحا، بحسب مصادر من الشرطة العراقية.

احتفالات عبر العالم بالعام الجديد

رغم كل شيء، سيشهد مساء السبت حشودا وتجمعات في شوارع آسيا وأفريقيا وأوروبا ومن بعدها القارة الأمريكية للاحتفال بالعام الجديد الذي يحمل معه غموضا سياسيا كبيرا.

وبسبب فارق التوقيت، كانت سيدني أولى كبرى المدن التي احتفلت بالسنة الجديدة. فتمام منتصف الليل (13,00 ت غ)، شهد مليون ونصف مليون شخص عرضا ضخما متنوعا فوق خليجها ومبنى “أوبرا هاوس”.

وتخلل الاحتفال تكريم لكبار رحلوا في 2016 وخصوصا المغني ديفيد بوي والموسيقي برينس.

ونشرت السلطات ألفي شرطي إضافي في سيدني بعد توقيف رجل “أطلق تهديدات مرتبطة بعيد رأس السنة”. وقبل أسبوع، أعلنت كانبيرا كشف “مخطط إرهابي” ليوم عيد الميلاد في ملبورن.

وفي كل القارات، يبدو الأمن في صلب الاهتمامات. فقد أعلنت جاكرتا أيضا أنها أفشلت مخططا لمجموعة مرتبطة بتنظيم “الدولة الإسلامية”، يهدف لارتكاب اعتداء ليلة عيد الميلاد.

الإمارات تستعد لاستقبال العام الجديد

وفي دبي، أعدت الشرطة “خططا استباقية” لتأمين الاحتفالات. وقالت الشرطة في بيان إنها قررت إعلان حالة “الجاهزية القصوى”، وتوزيع الدوريات والفرق الميدانية المتخصصة وعددها 470 دورية، لتغطي جميع مناطق الفعاليات الخاصة بالاحتفال بالسنة الجديدة.

والعام الماضي، شهدت ليلة رأس السنة حريقا كبيرا في فندق فخم في دبي، تمكنت الأجهزة المعنية من إطفائه من دون أن يتسبب بسقوط ضحايا.

وتستعد دولة الإمارات العربية لاستقبال العام الجديد بالألعاب النارية في دبي وفي إمارات أخرى، وكذلك بحفلات صاخبة وباهظة لفنانين أجانب وعرب، بينهم فرقة “كولدبلاي” البريطانية والمغني المصري عمرو دياب والمطرب العراقي كاظم الساهر.

أوروبا تحضر لاحتفالات ضخمة وسط إجراءات أمنية مشددة

إعلان

في برلين، ستضع السلطات كتلا إسمنتية وعربات مصفحة على الطرق الرئيسية المؤدية إلى بوابة براندنبرغ. وفي كولونيا، زادت السلطات عدد عناصر الشرطة المنتشرين بأكثر من الضعف، وذلك بعد عام على موجة الاعتداءات الجنسية التي أثارت صدمة بين سكان المدينة.

وتم أيضا تعزيز الإجراءات الأمنية في روما حول ساحة القديس بطرس، حيث سيترأس البابا فرنسيس قداس منتصف الليل.

أما باريس التي شهدت اعتداء مروعا في 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2015، فستعود إليها أجواء الفرح، إذ من المتوقع أن يحتشد نحو نصف مليون شخص مساء السبت في جادة الشانزيليزيه. لكن الإجراءات الأمنية ستكون بحدها الأقصى مع حشد نحو 100 ألف شرطي ودركي وعسكري في مختلف أنحاء فرنسا.

وللسنة الثانية على التوالي، سيتم إغلاق الساحة الحمراء في موسكو أمام الجمهور، وسيسمح فقط لستة آلاف مدعو بدخولها.

واعتبر الرئيس فلاديمير بوتين في رسالته التقليدية لمواطنيه أن 2016 كان عاما “صعبا لكن هذه الصعوبات أتاحت لنا الالتفاف حول بعضنا”.

القارة الأمريكية: احتفالات تحت ضغط الأزمة الاقتصادية

في ريو دي جانيرو، من المتوقع ان يتجمع نحو مليوني شخص على شاطئ كوباكابانا. لكن، وبسبب الأزمة الاقتصادية في البلاد، تم اختصار مدة عرض الألعاب النارية من 16 إلى 12 دقيقة.

القارة الأمريكية ستكون الأخيرة التي يحل فيها العام الجديد الذي سيشهد خصوصا دخول دونالد ترامب إلى البيت الأبيض.

وعبر موقع تويتر، تمنى الرئيس الأمريكي المنتخب عاما سعيدا “للجميع، وحتى لأعدائي الكثر” على حد قوله.

وفي نيويورك، ستنشر السلطات 165 عربة “عازلة” بينها شاحنات التنظيف في “مواقع استراتيجية” خصوصا على مشارف ساحة “تايمز سكوير” حيث من المتوقع أن يحتشد أكثر من مليون شخص لحضور الاحتفال التقليدي بحلول العام الجديد.

احتفالات تعيد الابتسامة للسوريين

وفي سوريا التي تشهد نزاعا داميا منذ العام 2011، ملأت الإعلانات لسهرات ليلة رأس السنة أحياء دمشق القديمة وتحديدا باب توما. وعلقت اللافتات والإعلانات إلى جانب صور لضحايا مدنيين وعسكريين قضوا خلال سنوات الحرب، التي تسببت بمقتل أكثر من 310 آلاف شخص.

وفي مدينة حلب التي كانت ساحة معارك على مدى أربعة أعوام، قبل استعادة الجيش السوري السيطرة عليها بالكامل منذ أكثر من أسبوع، قال الطالب الجامعي عبد الوهاب قباني (20 عاما) “خلال العامين الماضيين، كنت أخشى الخروج للسهر احتفالا بليلة رأس السنة لكنني هذه الليلة سأخرج”.

وأضاف “الناس يشعرون براحة نفسية في حلب” بعد انتهاء المعارك.

وأورد تاجر الأقمشة ميشال مبيض (28 عاما) “كنا نحتفل كل عام برأس السنة ونحن خائفون.. لكننا اليوم مرتاحون”.

فرانس24/ أ ف ب

The post العالم يحتفل بحلول السنة الجديدة 2017 وسط إجراءات أمنية مشددة appeared first on أبابيل نت.

مقتل جندي سعودي في تبادل لإطلاق النار مع الحوثيين

أعلنت السلطات السعودية، اليوم السبت، مقتل أحد جنودها في تبادل لإطلاق النار مع عناصر جماعة الحوثي على الشريط الحدودي الجنوبي مع اليمن، فيما تحدثت الجماعة عن مقتل آخر على الحدود أيضا.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، عن المتحدث الأمني للداخلية، اللواء منصور التركي، إنه عند الساعة السادسة وأربعين دقيقة من صباح اليوم (3.40 تغ) تعرضت إحدى النقاط الحدودية المتقدمة في منطقة جازان لإطلاق نار كثيف ومقذوفات عسكرية عبر الحدود من عناصر حوثية تتحصن في مواقع جبلية مقابلة.

وأضاف التركي أنه نتج عن تبادل إطلاق النار مقتل الجندي أول بحرس الحدود “هاشم عبيد محمد البركاتي”.

ولفت إلى أنه “تم التعامل مع الموقف بما يقتضيه بمساندة من القوات البرية والسيطرة على الموقف”.

ويعد هذا ثالث جندي سعودي تعلن المملكة مقتله في اشتباكات مع الحوثيين منذ السبت الماضي.

The post مقتل جندي سعودي في تبادل لإطلاق النار مع الحوثيين appeared first on أبابيل نت.

بالتفصيل .. مراكز توزع السيطرة الميدانية لقوات الجيش الوطني ومليشيا الحوثي

أبابيل نت – الشرق الأوسط

يودعنا العام 2016 وأراضي اليمن موزعة بين مناطق سيطرة الشرعية من جهة وتلك التي ما زالت ترزح تحت احتلال الانقلابيين الحوثيين والقوات الموالية للمخلوع علي عبد الله صالح. وفيما يلي نعرض بالتفصيل لمراكز توزع السيطرة الميدانية:

إقليم آزال
(محافظات صعدة وعمران وصنعاء العاصمة والمحافظة ذمار)
ما زالت جميع محافظات إقليم آزال خاضعة لسيطرة ميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية٬ باستثناء عدد من المواقع في محافظة صعدة٬ معقل ميليشيات الحوثي٬ بينما ينفذ الجيش اليمني في محافظة ذمار٬ المعقل الثاني لميليشيات الحوثي بعد صعدة٬ وفي عمران وصنعاء عمليات نوعية من وقت لآخر٬ تستهدف مواقع وتجمعات الميليشيات الانقلابية.

ففي صعدة٬ الواقعة في أقصى شمال البلاد٬ تمكن الجيش اليمني من السيطرة على منفذ علب الحدودي ومعظم منطقة مندبة التابعة لمديرية باقم٬ التي تعتبر منطقة استراتيجية باعتبارها تطل على قرى سحار الشام وطريق باقم وأبواب الحديد وجبل شعير٬ وكذلك البقع٬ وبقية المحافظة تخضع لسيطرة الميليشيات الحوثية.

وبالنسبة للعاصمة صنعاء٬ باتت قوات الجيش اليمني قريبة من أبواب العاصمة صنعاء من الجهة الشرقية٬ التي لا تزال خاضعة لسيطرة الميليشيات٬ بعدما تمكنوا من السيطرة والتواجد في مديرية نهم٬ شرق العاصمة والتابعة إداريا لمحافظة صنعاء. وتشهد جبهة نهم مواجهات بين الطرفين في حين اقتربت المواجهات إلى منطقة بني حشيش حيث تتواجد ميليشيات الحوثي وصالح. وفي 6 أغسطس (آب) الماضي أطلق الجيش الوطني عملية عسكرية سماها بـ”التحرير موعدنا»٬ وانطلقت العملية من مديرية نهم وذلك من أجل استعادة السيطرة على العاصمة صنعاء.

إقليم سبأ
(محافظات مأرب والجوف والبيضاء)
تمكنت قوات الجيش اليمني والتحالف التحالف العربي من السيطرة بشكل كامل على مدينة مأرب٬ عاصمة إقليم سبأ٬ التي تعد المدخل الجنوبي للعاصمة صنعاء بما فيها مناطق حقول النفط والغاز٬ في شرق محافظة مأرب٬ باستثناء أجزاء من مديرية صرواح التي ما زالت تخضع لسيطرة الميليشيات الانقلابية.

أما عن محافظة الجوف٬ الواقعة إلى الشمال الشرقي من صنعاء٬ فتسيطر قوات الجيش اليمني على ما نسبته 85 في المائة من مساحة الجوف٬ بما في ذلك عاصمةالمحافظة الحزم٬ وكذلك الغيل والصفرى ونصف المتون ونصف المصلوب ونصف مديرية خب والشعف٬ بشمال المحافظة التي تُعد أكبر مديرية من حيث المساحة الجغرافية. أما الميليشيات الانقلابية فتسيطر على المطمة والزاهر ونصف المتون ونصف خب والشعب والمصلوب نصفها.

وبما يخص محافظة البيضاء اليمنية٬ في الجنوب الشرقي للعاصمة صنعاء٬ فإنها لا تزال تشهد معارك عنيفة مستمرة بين الجيش اليمني والميليشيات الانقلابية التي تسيطر على غالبية مناطق المحافظة باستثناء عدد من المواقع التي تتواجد فيها قوات الجيش اليمني والقوات الموالية لها من المقاومة الشعبية٬ من أبناء المحافظة٬ في بلاد قيفة رداع٬ ومديرية الزاهر حيث حررت قوات الجيش اليمني قمة جبل كساد. وهي تتمركز كذلك في موقعين في مديرية الصومعة٬ وبعض المناطق في منطقة الوهبية بمديرية السوادية. وفي ذي ناعم٬ تمكنت قوات الجيش من استعادة جبل زمهر وموقعين آخرين٬ في حين بقية أجزاء المديرية تخضع لسيطرة ميليشيات الحوثي وصالح.

إقليم تهامة
(محافظات ال حديدة وحجة والمحويت وريمة)
تخضع جميع هذه المحافظات لسيطرة الميليشيات الانقلابية. ويشهد هذا الإقليم عمليات عسكرية مستمرة تستهدف مواقع وتجمعات ونقاط تفتيش ميليشيات الحوثي. وتتركز العمليات بشكل عنيف في محافظتي ال ُحديدة الساحلية حيث مدينة ال حديدة ثاني أكبر ميناء بعد ميناء عدن٬ ومحافظة حجة شمال غربي العاصمة صنعاء٬ التي شهدت مؤخرا عمليات واسعة في مديرية ميدي (في ساحل المحافظة) وحرض (في جبالها)٬ وعلى الشريط الحدودي بين اليمن والمملكة العربية السعودية.

ولقد تمكنت قوات الجيش اليمني والتحالف العربي من تحقيق التقدم في مديرية ميدي والسيطرة على المدينة٬ وكذلك على منفذ حرض الحدودي مع المملكة العربية السعودية وبعض المواقع العسكرية في محيطة٬ وما يتبقى بيد الميليشيات.

إقليم الجَند
(محافظتا تعز وإب)
يقع هذا الإقليم جنوب العاصمة صنعاء٬ وتشهد محافظتاه معارك عنيفة ومستمرة بين الجيش اليمني الذي يسانده طيران التحالف العربي٬ وميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية.

ولعل أشد المعارك هي تلك التي تشهدها محافظة تعز٬ وفيها تعز ثالث كبرى مدن البلاد٬ التي يقترب تحريرها وفك الحصار عنها في وجه مواصلة الميليشيات القصف اليومي والمستمر على الأحياء السكنية في المدينة وقرى المحافظة وأريافها٬ بمختلف الأسلحة٬ علاوة على حصارها المطبق على جميع مداخل المدينة وتمنع عنهم دخول المواد الغذائية والدوائية والطبية وجميع المستلزمات.

يسيطر الجيش اليمني على أغلب أحياء المدينة٬ وكذلك على مديريتي الموادم والمسراخ٬وبالنسبة لوضع مدينة تعز بالذات٬ فإنها تشهد مواجهات عنيفة مستمرة٬ وراهناً جنوب مدينة تعز٬ باستثناء مواقع شرق صبر الموادم وجنوب المسراخ٬ حيث تتمركز الميليشيات الانقلابية بأطراف الشقب٬ شرقي صبر الموادم٬ وعزلة الأقروض جنوب المسراخ٬ وهي المناطق القريبة من مديرية خدير٬ جنوبا.

ومن جهة ثانية٬ يسيطر الجيش اليمني على بلدة الصراري بمديرية صبر الموادم٬ جنوبي تعز٬ وهي تعد من أهم معاقل ميليشيات الحوثي في المحافظة لكونها تطل على معسكر العروس الاستراتيجي في قمة جبل صبر٬ وتطل أيضا على منافذ المدينة٬ وتقطنها أسر من آل الجنيد الموالية لميليشيات الحوثي التي انزعجت كثيرا من جعل الميليشيات البلدة ثكنة عسكرية لها٬ وتحويلها منازل الأهالي مخازن لأسلحتها.

ويسيطر الجيش اليمني أيضا حالًيا على أغلب مناطق مديريتي جبل حبشي ومقبنة٬ غربا٬ باستثناء قرى وجبال في بلاد الوافي٬ شمال جبل حبشي٬ ومناطق في مقبنة٬على امتداد الخط الرئيسي بين محافظتي تعز وال ُحديدة٬ تخضع لسيطرة الميليشيات الانقلابية. ويسيطر الجيش اليمني كذلك على مديرية الصلو الريفية٬ جنوبي المدينة٬باستثناء منطقة الشرف وقرية الحود القريبة من معقلهم في دمنة خدير٬ وتطل على خط تعز ولحج الجنوبية.

ومن ثم٬ يمكن القول: إن المديريات الخاضعة بشكل كامل لسيطرة الجيش اليمني هي: مديريات المواسط والمعافر والشمايتين في الحجرية٬ أكبر قضاء في تعز٬ ومديرة مشرعة وحدنان (جنوبا).

أما المديريات الخاضعة لسيطرة ميليشيات الحوثي وصالح فهي مديريات موزع والمخا (الساحل) وذباب والوازعية (إحدى بوابات لحج الجنوبية (غرب مدينة تعز) وحيفان وخدير (جنوبا) والجَند (شرقا). وتبقى هناك مديريات خارج إطار المعارك القتالية هي: شرعب السلام وشرعب الرونة (شمال تعز وماوية (شرقا) وسامع (جنوبا).

وهكذا٬ فإن جبهة الساحل بالكامل بيد الميليشيات الانقلابية ممثلة بالمخا وذباب٬ فيما تدور بعض الاشتباكات في ذباب وباب المندب٬ غربي تعز٬ وفي أواخر شهر أغسطس (آب) الماضي٬ تمكنت قوات الجيش اليمني بإسناد جوي من طيران التحالف٬ كسر الحصار الجزئي من خط الضباب (غربا)٬ الطريق الذي يصل بين مدينة تعز وقرى الحجرية مرورا إلى مدينة التربة٬ عاصمة قضاء الحجرية٬ ومن ثم إلى عدن الجنوبية مرورا بطريق هيجة العبد. كذلك تمكنت قوات الجيش من السيطرةعلى جبل هان الاستراتيجي المطل على خط الضباب.

أما بالنسبة لمحافظة إب٬ فتخضع هذه المحافظة لسيطرة الميليشيات الانقلابية بشكل كامل بما فيها مدينة إب٬ مركز المحافظة التي تحمل الاسم نفسه٬ بينما تسيطر قوات الجيش على منطقتين جنوب المحافظة (حمك وبيار) الحدودية مع محافظة الضالع الجنوبية.

إقليم عدن
(محافظات عدن ولحج وأبين والضالع)
تم تحرير جميع محافظاته بالكامل من الميليشيا الانقلابية٬ باستثناء مدينة دمت ونصف منطقة مريس في محافظة الضالع.

إقليم حضرموت
(محافظات حضرموت٬ المهرة٬ شبوة)
تخضع جميعها لسيطرة الجيش اليمني٬ باستثناء أجزاء من منطقتي عسيلان وبيحان التابعتين لمحافظة شبوة.

The post بالتفصيل .. مراكز توزع السيطرة الميدانية لقوات الجيش الوطني ومليشيا الحوثي appeared first on أبابيل نت.