مليشيات الحوثيين تدمر منازل رجال المقاومة بصنعاء

أبابيل نت:

فجرت ميليشيا الحوثي الإنقلابية مساء الثلاثاء 5 منازل في بلدة نهم شرق العاصمة صنعاء.
وبحسب مصادر في المقاومة الشعبية فإن ميليشيا الحوثي فجرت 5 منازل في قرية النفاخ بني فرج بمديرية نهم شمال شرق العاصمة صنعاء.
ولم تشر المصادر إلى تبعية المنازل، لكن ميليشيا الحوثي عادة ما تقوم بتفجير منازل لقيادات في الجيش الوطني أو المقاومة كوسيلة انتقامية دأبت عليها الجماعة وذلك فيما يشبه الطريقة الإسرائيلية للإنتقام من شباب مقاومة الإحتلال.
وسبق لميليشيا الحوثي وأن فجرت عدد من المنازل لقيادات محسوبة على المقاومة في بلدة نهم التي تجري فيها مواجهات عنيفة وسط تقارير ميدانية تفيد بتقدم قوات الشرعية في البلدة الاستراتيجية.
وبحسب تقارير إحصائية فقد قامت الجماعة بتفجير أكثر من 500 منزل خلال نحو عامين في عدة محافظات.
وكان أول منزل فجره الحوثيون هو منزل زعيم قبيلة حاشد الشيخ الراحل عبدالله بن حسين الأحمر، والواقع في مسقط رأسه بمديرية خمر محافظة عمران، وذلك حينما توغلت الجماعة في تلك المناطق منتصف 2014 بدعم من قوات المخلوع علي عبدالله صالح.
وينظر مراقبون الى أن قيام ميليشيات الحوثي بتفجير منازل معارضيها شكل استفزازاً كبيراً لليمنيين، وكشف حجم الأحقاد التي تحملها هذه الجماعة التي منذ أن نشأت وتمددت وانقلبت على السلطة وهي تمارس التدمير والتفجير والتخريب والعبث.
وينظر هؤلاء إلى أن ما تقوم به ميليشيا الحوثي من تفجيرات لن يسكت مناوئيها بقدر ما سيزيدهم إيماناً بضرورة إزالة هذا الورم الخبيث من جسد الوطن اليمني.

*العربية نت-كمال المطري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *