ايران تلغي تأشيرة الدخول أمام سبع دول

فى خطوة متقدمة وانفتاحه جديد لطهران عاصمة ايران قررت الجهات المختصة بايران بالغاء التأشيرة لدخول اراضيها وذلك لمواطني عدد سبع دول مختلفة وذلك لاهداف سياحية بغرض تنشيط السياحه والعمل على رواجها، ومن بين تلك الدول التى يستيطه مواطنيها التقدم الى ايران بدون اى تأشيرة دخول هم كلا من مواطني جمهورية مصر العربية ودولة تركيا الى جانب اذربيجان وجورجيا وسوريا وبوليفيا بالاضافة الى دولة لبنان.
وتم وضع قواعد جديدة للتعامل مع مواطني تلك الدول بديلا عن التأشرة حيث كان النظام الجديد للتأشيرة هو ان لاى مواطن من مواطني تلك الدول السبع التى حددتها الجهات المختصة بايران له الحق فى الدخول الى ايران بدون اى تأشيرة ولفترات متباينه تصل الى ما بين 15 الى 90 يوم، كما ان هناك تلميحات بنيه ايران عن اعفاء عدد 60 دولة على مستوى العالم من ضمن التأشرة الحرة او ما تسمي “بدون تأشيرة ” وذلك وفقا للخطة والبرنامج الحكومى الموضوع بشأن تنمية السياجه بطهران.
على صعيد اخر وفى ظل تمتع ايران بنفوذ قوى داخل المنطقة وبعد تخفيف العقوبات من على عاتق ايران من قبل الدول الكبرى ااتجهت ايران نحو الجانب الاقتصادي وفى هذا السياق اوضح محمد رضا نعمت الوزير الايراني المختص بالشؤون الصناعية ” وزير الصناعه” الى حاجه ايران لنحو 100 مليار دولار لكي تستطيع ان تعيد صناعه النفط وصولا به الى المستويات التى كان عليها فيما مضي قبل 5 اعوام .
ويعد المؤتمر الاقتصادي الذى انعقد فى فيينا الاسبوع الماضي هو نقله نوعية فى تحركات ايران الاقتصادية حيث يعد اول مؤتمر اقتصادي يتم عقده خارجيا بعد التوقيع على الاتفاق النووي مع الدول الكبري ورفع الحظر وتخفيف العقوبات على ايران حيث يعتقد ان هذا المؤتمر سيحقق فرصة تنافسية جديدة لايران داخل الاسواق العالمية كما انه يساعد على جلب الاستثمار الاجنبي داخل ايران.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *